lana magazine logo
advertising picture
  رئيس التحرير: يوسف الرفاعي

مجموعة لوي فويتون.. تمحو الحدود تماماً

يعتبر مفهوم الحدود بالنسبة لنيكولا غيسكيير ذا أهمية رئيسية، منذ تأسيسه عام 1854، دفع لوي فويتون أيضاً حدود المعرفة والابتكار والتصميم والسفر، ولكن ماذا تعني الحدود في عالم معولم يسعى لإعادة تعريف حدوده؟

تهدف مجموعة خريف - شتاء لوي فويتون لعام 2017 لمحو الحدود تماماً، والتحول إلى استحضار النمط البدوي، حيث تمتزج المدينة مع المناظر الطبيعية البعيدة، المذكر يمتزج مع المؤنث، وتختلط ظلال النهار بصورة تدريجية مع الليل، وتراث الدار يلتقي بالعطش إلى المستقبل.

وتنحسر الحدود، فتبرز هناك مسرحية جديدة من الخطوط الأسلوبية: الملابس الكلاسيكية الأميركية والأسلوب السلافي، الإلهام من الموضة يأتي من الماضي وترجمتها في عالم اليوم، ومنح الأسلوب الكلاسيكي الحضري والفولكلوري هويات جديدة لتصاميمه، ولكن مع الاحتفاظ بطموح لوي فويتون: لأخذنا على متن أنقى الرحلات.

وتم عرض المجموعة في كور مارلي، وسط متحف اللوفر.. المتحف الذي يتلقى أكبر عدد من الزيارات في العالم وهو رمز لفضاء بلا حدود حيث تدعو الثقافة الجميع للشروع في رحلة ممتعة.

advertising picture

اقرأ أيضا